دراسة تكشف عن انكماش حجم القمر ومدى تأثيره على سكان الأرض
دراسة تكشف عن انكماش حجم القمر ومدى تأثيره على سكان الأرض

كشفت دراسة حديثة لوكالة "ناسا" الفضائية، أن القمر يشهد تقلصا في حجمه، وهو ما يفسد أهداف البعثات المرسلة إليه في الوقت الحالي لاستكشاف مناطق رائعة به.

وفي البحث الذي نُشر في مجلة "Planetary Science Journal"، أوضح الباحثون أنهم اكتشفوا أن المنطقة القطبية الجنوبية للقمر "شهدت تأثيرات انكماش القمر".

وذكرت "ناسا" في دراستها أنها على علم بأن القمر يتقلص لبعض الوقت، وأنه في عام 2019، فقد نحو 150 قدما على مدى مئات الملايين من السنوات الماضية، نتيجة التبريد الداخلي.

وهنا تشرح "ناسا" أن القمر مثل حال الأرض، يتعرض للزلازل (المعروفة باسم الزلازل القمرية) والفوالق، إذ يبرد باطنه تدريجيا ويتقلص حجمه.

2024-02-06 | عدد القراءات 24