ظلال السيد نصر الله رعب في الكيان التعليق السياسي - كتب ناصر قنديل

ظلال السيد نصر الله رعب في الكيان

التعليق السياسي - كتب ناصر قنديل

- خلال ثلاثة أسابيع ونيف واعلام الكيان يتحدث عن لحظة الاطلالة التلفزيونية للسيد حسن نصرالله، ووصفتها صحيفة هآرتس بأنها ساعة القيامة في كيان الإحتلال، وبعدما كان لغياب السيد حسابات عديدة، قدمت رواية هآرتس مدخلا في الحرب النفسية للعبة الصورة.

- قبل أيام نشر إعلام المقاومة صورة للسيد نصرالله مستقبلا أمين عام حركة الجهاد الإسلامي زياد نخالة، و نائب رئيس المكتب السياسي صلاح العاروري، ثم صورة رسالة موقعة من السيد نصرالله وبخط يده يصف فيها الشهداء بشهداء الطريق إلى القدس، وكانت الصورتان جزء من معادلة الحرب النفسية تقول أن السيد آت، والرعب آت.

- نشر أمس فيديو يظهر صورة جانبية للسيد نصرالله وهو يعبر أمام شعار أن حزب الله هم الغالبون، ومدة الفدية بضعة ثوان، فانشغل اعلام الكيان يحلل ويفسر هدف الفيديو، فقال بعضهم إن الفيديو يقول انه يدخل غرفة العمليات، وقال بعض آخر أن الفيديو يقول انه سوف يظهر على الهواء، وقال بعض ثالث أن لا معنى معين للفيديو سوى تذكير الكيان بان الرعب آت، ورأى آخرون أنه يلعب بأعصاب مستوطني الكيان وقادته ويشغلهم بالصورة، وهي ليست إلا ظلال.

- اي دليل أقوى على صحة كلام السيد نصرالله بوصف الكيان بأنه أوهن من بيت العنكبوت، مما يقدمه مثال هذا الفيديو الذي انشغل به الكيان ليوم كامل، مؤسسات الاعلام واجهزة المخابرات، و الباحثون والمحللون؟

 

2023-10-30 | عدد القراءات 272