واشنطن تحتفظ بحق الرد للمكان والزمان المناسبين وتركز على صفقة التبادل
واشنطن تحتفظ بحق الرد للمكان والزمان المناسبين وتركز على صفقة التبادل

واشنطن تحتفظ بحق الرد للمكان والزمان المناسبين وتركز على صفقة التبادل

هدنة ل 45 يوما نحو وقف نار دائم…و تبادل أسرى 35 تبادل مقابل 5000؟

غزة تقصف تل أبيب ب15 صاروخ… وحزب الله يظهر بعض ترسانته الحديثة

كتب المحرر السياسي

لا زالت المنطقة تحت ضغط مناخات القلق من تصاعد المواجهة العسكرية بين محور المقاومة ومن خلفه ايران من جهة والتحالف الأميركي الاسرائيلي من جهة مقابلة، نحو حرب كبرى على خلفية العملية النوعية التي نفذتها المقاومة العراقية واستهدفت قاعدة اميركية على الحدود السورية الأردنية واسفرت عن مقتل 3 جنود أميركيين واصابة أكثر من 40 بجراح.

في واشنطن محاولة للتمهل أمام المطالبات بالرد السريع والحاسم وصلا لدعوات الحرب على إيران، وتأكيد بأن الرد الأميركي على العملية قادم وان واشنطن سوف ترد في المكان والزمان المناسبين والطريقة التي تختارها، مع اظهار اهتمام أكبر بالجهود المبذولة لإنجاز صفقة تبادل يبدو أن المساعي القطرية المصرية الأميركية قد اقتربت من التوصل إلى التفاهم حولها، وفقا لما قاله رئيس الحكومة القطري، ولم تقم حركة حماس بنفيه، حيث أكد المستشار الإعلامي لرئيس مكتبها السياسي القيادي طاهر النونو لقناة الميادين، أن المفاوضات جارية، وأن القيادة معنية بالإفراج عن الأسرى و مهتمة بالتوصل الى نتيجة ايجابية، بينما أكد القيادي في الحركة أسامة حمدان أن الموقف لا يزال على حاله برفض أي تبادل دون وقف نهائي للحرب.

ما كشف عن مشروع الصفقة المحتملة يقوم على هدنة ل 45 يوما قابلة للتحول إلى وقف دائم لإطلاق النار، على قاعدة تجديد الهدنة لثلاثة شهور بعد الهدنة الأولى مع صفقة ثانية للتبادل، بحيث يبقى بيد حماس عدد كاف من الأسرى دا\ما لربطه بوقف النار النهائي، وتتضمن الصفقة في المرحلة الأولى اطلاق 35 أسيرا من المستوطنين والجنود مقابل إطلاق قرابة خمسة آلاف من الأسرى وفق معادلة بين 100 و200 أسير فلسطيني مقابل كل أسير اسرائيلي.

المقاومة في غزة واصلت عملياتها وتضمنت بيانتها المزيد من ارقام النجاحات المحققة في مواجهتها لقوات الاحتلال وكان الحدث المهم يوم أمس العودة لاستهداف تل أبيب بالصواريخ، حيث سقط في منطقة تل ابيب 15 صاروخا أطلقت من غزة رغم ادعاءات جيش الاحتلال بالنجاح بتوجيه ضربات قاضية لسلاح صواريخ المقاومة.

على جبهة لبنان تصاعد نوعي وكمي تعتمده المقاومة وقد أظهرت الى العلن المزيد من أسلحتها الجديدة، كان أبرزها ما تتحدث عن وسائل الاعلام الاسرائيلية خلال اليومين الماضيين تحت عنوان الردع العلمي، حيث كانت نسخة صاروخ فلق 2 وما يتميز به من دقة، ونجاح تزويده بكاميرا تصوير تظهر مساره وصولا الى لحظة اصطدامه بالهدف مصدر إبهار وذهول في الرأي العام في كيان الإحتلال.

 

 

2024-01-30 | عدد القراءات 25